التخطي إلى المحتوى
رياضة  || نوفاك ديوكوفيتش ينفصل عن مدربه ماريان فيدا

انفصل نجم التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش ، المصنف الثاني في العالم ، عن مدربه ماريان فيدا للمرة الثانية ، بعد فترة طويلة من العمل بينهما..

بدأ ديوكوفيتش ، الحائز على 20 لقبا في بطولات “جراند سلام” الأربع الكبرى ، العمل مع فيدا في عام 2006 عندما كان لاعبا شابا وظل المدرب السلوفاكي بجانبه طوال مسيرته الاحترافية.

وانفصل ديوكوفيتش عن فيدا لفترة قصيرة عام 2017 ، عندما كان النجم الصربي يعاني من إصابة ومشاكل خارج الملعب ، لكنهما عادا للعمل معًا مرة أخرى في العام التالي.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية “بي إيه ميديا” أن دور فيدا تراجع منذ انضمام جوران إيفانشيفيك إلى فريق ديوكوفيتش في 2019 ، وأعلن الثلاثاء عن اتفاق ديوكوفيتش والمدرب السلوفاكي نهاية الموسم الماضي على إنهاء العمل بينهما.

وقال ديوكوفيتش في بيان: “لقد كان ماريان بجانبي خلال أهم وأهم لحظات مسيرتي. معًا حققنا أشياء مذهلة وأنا ممتن جدًا لصداقته وتفانيه على مدار الخمسة عشر عامًا الماضية”.

وأضاف: “على الرغم من أنه سيترك الفريق المحترف ، إلا أنه سيظل دائمًا جزءًا من العائلة ولا يمكنني أن أشكره بما فيه الكفاية على كل ما فعله”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *