التخطي إلى المحتوى

وأوضح مراسل قناة سكاي سبورتس فابريزيو رومانو ، حقيقة تصريحاته التي تداولتها وسائل الإعلام خلال الساعات الماضية ، بشأن رحيل محمد صلاح من ناديه الإنجليزي ليفربول.

ينتهي عقد صلاح مع ليفربول في صيف عام 2023 ، ويأمل صلاح في تجديد عقده ، لكنه في الوقت نفسه يرفض القيمة المالية التي قدمها ليفربول.

وكتب رومانو عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “مو صلاح يحب ليفربول ، لطالما كان محترفًا رغم مشكلة تجديد العقد ، وكانت أولويته دائمًا البقاء في الريدز”.

واختتم رومانو: “لكنه رفض بالتأكيد عرض ليفربول الأخير في ديسمبر بتجديد عقده ، كما أكدنا أمس ، ولم تجر محادثات أخرى بعد ذلك الاجتماع”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.