التخطي إلى المحتوى

قررت الحكومة البريطانية تجميد ممتلكات الروسي رومان أبراموفيتش ، مالك نادي تشيلسي ، بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا.

وبحسب قناة سكاي سبورتس ، التي أشارت ، اليوم الخميس ، إلى أن أبراموفيتش يواجه حظرا على التعاملات مع الأفراد والشركات في بريطانيا ، فضلا عن حظر السفر.

في سياق متصل ، كشفت صحيفة The Times أن حكومة المملكة المتحدة منحت تشيلسي ترخيصًا خاصًا للمشاركة في الأنشطة المتعلقة بكرة القدم ، ولن يُسمح للنادي ببيع أي تذاكر أخرى ، وأن حاملي التذاكر الموسمية فقط هم من يمكنهم الذهاب إلى المباريات.

وأكدت الصحيفة تعليق بيع نادي تشيلسي مؤقتًا.

من جانبها ، أوضحت حكومة المملكة المتحدة أن أبراموفيتش متورط في الأمور التي تتخذها روسيا تجاه أوكرانيا ، حيث يمتلك شركة “Evraz PLC” للصلب والتعدين ، وأن هناك روابط محتملة بين تلك الشركة المملوكة من قبل Abramovich ، والتوريد من الصلب للجيش الروسي.

وكان أبراموفيتش قد أعلن قبل أيام قليلة عزمه بيع نادي تشيلسي رسميًا بعد الغزو الروسي لأوكرانيا ، مؤكدًا أنه لن يطلب من تشيلسي سداد أي قروض ، بالإضافة إلى نيته إنشاء جمعية خيرية يكون فيها صافي العائدات من سيتم التبرع به لصالح ضحايا الحرب في أوكرانيا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.